في مجال : نشاطات البطريرك — @ 23:19

في يوم الجمعة، 21 اذار 2014، زار غبطة بطريرك المدينة المقدسة كيريوس كيريوس ثيوفيلوس الثالث، والنائب البطريركي نيافة المطران ايسيخيوس والراهب ايفلوغيوس طائفة الروم الارثوذكس في منطقة رافيديا التي تعتبر حي حديث من أحياء مدينة نابلس، وهي من أرقى مناطق نابلس، تقع على الطريق الرئيسي الواصل بين مدينتي نابلس – قلقيلية . يقطن قسم كبير من طائفة الروم الارثوذكس في طرف مدينة نابلس بجانب كنيسة القديس الشهيد ديميتريوس والقسم الاخر بمركز المدينة، في الاونى الاخيرة تقوم الطائفة ببناء كنيسة كبيرة التي تحمل وتكرم بشارة العذراء مريم والدة الاله.
(تفاصيل اوفى..)



في مجال : كلمة البطريرك — @ 22:31

” يا والدة الإله أيتها الينبوع الحي الفائض بسخاء ثبتينا نحن المتحدثين بتسابيحك الملتئمين محفلاً روحياً. وفي مجدك الإلهي أهلينا لأكاليل المجد والشرف.”
أيها الإخوة الأحباء بالمسيح.
إن كنيسة المسيح المقدسة، تقدم فائق الإكرام والتمجيد لشخص الكلية القداسة الطاهرة الفائقة البركات المجيدة، سيدتنا والدة الإله الدائمة البتولية مريم. وذلك لأن الروح القدس حل عليها بالنعمة العلوية، وقوة العلي ظللتها وهيئتها لتكون وباستحقاق ثيوطوكس أي والدة الإله، أم ربنا يسوع المسيح.
(تفاصيل اوفى..)



في مجال : اعلانات — @ 21:49

بطريركية الروم الارثوذكسية تعلن جميع مكاتب السياحة وجميع الزوار وكل من يخصه الامر بان هنالك تغير في برنامج السياحة وان العماد المقرر في برنامجهم سوف يقام يوم الاربعاء الكبير في اسبوع الالام الموافق 16 نيسان 2014 الساعة ال – 11:00 ظهرا.
(تفاصيل اوفى..)



في مجال : اعمال وانجازات — @ 20:18

في يوم الخميس 20 اذار 2014، استقبل غبطة بطريرك المدينة المقدسة كيريوس كيريوس ثيوفيلوس الثالث، السيدة رندا سيكسيك، والسيدة ناديا جورج الذين قََدِموا لكي يشكروا غبطته على الكلمة التي قدمها غبطته في تابين المرحومة ارييتا سيكسيك التي توفيت عن عمرٍ يناهز 96 عاماً في 15 من اذار 2014.
إن المرحومة ارييتا سيكسيك كانت قد اسست مؤسسة «Four Homes of Mercy» في العيزرية، هذه المؤسسة التي احتضنت اللآلاف من العجزة ،الأولاد اليتامى وغيرهم من الأولاد اصحاب الإحتياجات الخاصة خلال الفترة الطويلة منذ تاسيسها حتى يومنا هذا، اذ مازال يعمل تقريبا بنفس الوتيرة. (تفاصيل اوفى..)



في مجال : الحياة الكنسية — @ 23:52

في يوم الاثنين, 17 اذار 2014, احتفلت بطريركية الروم الارثوذكسية بتذكار ابينا البار جراسيموس الذي ابتدا مسيرته التنسكية في مقاطعة في اسيا الصغرى قبالة جزيرة رودوس ثم انتقل الى فلسطين عام 451 ومكث بالقرب من نهر الاردن أمضى جراسيموس هناك معتزلاً بعض الوقت ثمَّ بدأ التلاميذ يفدون عليه. لهؤلاء بنىَ رجل الله ديراً كبيراً مكوَّن من سبعين قلاية للنسَّاك كان الدير يقوم على حياةِ شركةٍ وفق قواعد تقوى مارسها القديس جراسيموس وفرضها على الذين معه، نذكر منها: العيش في حياة شركة طوال فترة تعلم الأصول الرهبانية, الانتقال إلى حياة التوحد وملازمة القلالي بعد تجاوز مرحلة ترويض النفس والجسد, عدم حبَّ القنية، والعيش دون التعلق بكل ما هو مادي, العيش بفقرٍ شديد, عيش حياة صلاة دائمة مقترنة بشغل الأيدي فقد كان صارماً في حفظ قانون الحياة بين رهبانه. لأنه كان يخشى أن يؤول الأمر إلى تراخي رهبانه. فعوض أن تسمو أذهانهم إلى العلويات تهوي إلى السفليَّات، فكان لهم مثالاً صالحاً ليقتدوا به.
(تفاصيل اوفى..)



صفحة 30 من 144« الأولى...1020...2829303132...405060...آخر »