في مجال : الحياة الكنسية — @ 23:00

إحتفلت البطريركية ألاورشليمية والكنائس ألاورثوذكسية في ألاراضي المقدسة يوم ألاثنين 19 كانون أول ديسمبر 2016 بعيد القديس نيقولاوس الصانع العجائب رئيس أساقفة ميرا ليكية.
عاش هذا القديس العظيم في القرن الرابع ميلادي وسُجن على زمن مكسيمينوس وذيوكليتيانوس أثناء فترة أضطهاد المسيحية وعُذّب, وأُطلق سراحه عندما أعلن قسطنطين الكبير عن حرية العبادة المسيحية في ألامبراطورية. كان من أحد آباء الكنيسة الذين شاركوا في المجع المسكوني ألاول سنة 325 الذي تصدى لهرطقة آريوس التي تُجرد السيد المسيح من لاهوته. يُعد القديس نيقولاوس من أعمدة الكنيسة وألايمان المسيحي, وتشهد له الكنيسة بالكثير من العجائب.
(تفاصيل اوفى..)



في مجال : كلمة البطريرك — @ 20:00

افرَحْ يا رئيسَ الكهنةِ نيقولاوس. يا عقلاً طاهراً ومسكِناً للثالوثِ نقيّاً. وقاعدةً للكنيسة. وثباتاً للمؤْمنين. ونَصراً للمغلوبين. أَيها الكوكبُ المبدِّدُ دائماً بأشعَّةِ تَوَسُّلاتِهِ المقبولة، قَتامَ التجارِبِ والأَحزان، والميناءُ الهادئ. الذي إِذ يَلتجئُ إِليهِ المُكتنَفونَ بعواصفِ الحياةِ يَنجُون. فابتهلْ إِلى المسيح. أَن يَمنحَ نفوسَنا الرحمةَ العُظمى. هذا ما يصرَّحُ بهِ مرنمُ الكنيسة.

أيها الإخوة المسيحيون،

أيها الزوار الحسنو العبادة الأتقياء،

إنَّ “قانون الإيمان وصورة الوداعة ” أي أبينا الجليل في القديسين نيقولاوس رئيس كهنة ميرا ليكيا العجائبيّ قد جمَعنا اليوم في هذهِ الكنيسة المُشيّدة على اسمهِ لكي بوقارٍ نُكَّرِمُ ذكراهُ الطاهرة ذكرى عيدهِ والتي تصادف في هذه الأيام المقدسة السابقة للسرِّ العظيم أي عيد تجسدِ كلمة الله ربنا ومخلصنا يسوع المسيح في مغارةٍ مجاورةٍ في مدينة بيت لحم.
(تفاصيل اوفى..)



في مجال : الحياة الكنسية — @ 23:01

عيد القديس يوحنا الدمشقي
إحتُفل يوم ألاحد 18 كانون أول 2016 في دير القديس سابا بعيد القديس يوحنا الدمشقي في الكنيسة المسماة على إسمه في الدير.
القديس يوجنا الدمشقي وُلد في سوريا وجاء الى ألاراضي المقدسة حيث عاش حياة الرهبنة والقداسة بدير القديس سابا, ويُعتبر من أعمدة المسيحية وألاورثوذكسية حيث ألف العديد من المؤلفات والكتب العقائدية والفلسفية, كذلك مُعظم القراءات والصلوات التي تُرتل اليوم في الكنائس هي من تأليفه وتلحينه, فهو الشاعر والموسيقي واللاهوتي.
(تفاصيل اوفى..)



في ظهر يوم ألاحد 18 كانون أول ديسمبر 2016 وبعد خدمة السهرانية بمناسبة عيد القديس سابا في الدير, توجه غبطة البطريرك كيريوس كيريوس ثيوفيلوس الثالث الى المملكة ألاردنية الهاشمية لحضور ألامسية التي أقامها جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين على شرف رؤساء الكنائس المسيحية في المدينة المقدسة أورشليم وألاراضي المقدسة.
(تفاصيل اوفى..)



في مجال : كلمة البطريرك — @ 20:00

أَيُّها المتأَلِّهُ العقلِ سابا. أَتممتَ السيرةَ على الأَرْضِ بحسنِ عبادةِ. فظهرتَ إِناءً طاهراً للروح. منيراً المتقدِّمينَ إِليكَ بإيمان. لذلك يا أَبانا المغبوط. ابتهلْ إِلى سيدِكَ. أَن يُنيرَ نفوسَنا نحن مادحيكَ. هذا ما يرنمهُ مُرتلُ الكنيسة.

أيها الآباء الأجلاء والإخوة المحبوبون في المسيح،

أيها المسيحيون الزوار الأتقياء،

إنّ سابا المتأَلِّهُ العقلِ، والمُعادِل الملائكة، وشريكُ الشهداءِ الرسلِ في الميراث قد جمعنا اليوم في هذه اللافرا المُقدسة والتي تحمل اسمه لكي نعيّدُ مُحتفلينَ بِتذكارهِ المُقدس رافعينَ صلوات الشكرِ والتمجيد للإلهِ الواحد المثلث الأقانيم.
(تفاصيل اوفى..)



صفحة 30 من 328« الأولى...1020...2829303132...405060...آخر »