إحتفلت البطريركية الاورشليمية والكنيسة الأورثوكسية يوم الأحد الموافق 22 نيسان 2018 بأحد حاملات الطيب والقديس يوسف الرامي (من أريماثيا) الذي طلب من بيلاطس البنطي إنزال جسد السيد المسيح من على الصليب ولفه بكتّان ووضعه في قبر (مرقص 15:43,46).

وبهذه المناسبة ترأس غبطة البطريرك كيريوس كيريوس ثيوفيلوس الثالث خدمة القداس الالهي الإحتفالي في مدينة الرملة ( أريماثيا القديمة) يشاركة في الخدمة سيادة رئيس أساقفة يافا ذماسكينوس, سيادة رئيس أساقفة قسطنطيني أريسترخوس السكرتير العام للبطريركية, سيادة متروبوليت إلينوبوليس يواكيم, آباء من أخوية القبر المقدس وكهنة من مدنية الرملة وضواحيها. وحضر القداس الإحتفالي ممثلون عن السفارة اليونانية في تل أبيب وحشد من الرعية الأورثوذكسية في الرملة والبلدان المجاورة بحضور الرئيس الروحي لدير الرملة قدس الأرشمندريت نيفون.

خلال القداس الإلهي ألقى غبطة البطريرك كلمة روحية للمؤمنين:

http://www.jp-newsgate.net/ar/2018/04/22/37875

بعد خدمة القداس أُقيمت الدورة حول الكنيسة, وبعدها تدشين قاعة الفعاليات في الدير, وهناك ألقى غبطة البطريرك خطاباً بمناسبة هذا العمل المبارك:

http://www.jp-newsgate.net/ar/2018/04/22/37877

وأعد قدس الأرشمندريت نيفون والرعية مأدبة غذاء على شرف غبطة البطريرك والسادة المطارنة والآباء والمصلين.

مكتب السكرتارية العام – بطريركية الروم الأرثوذكسية

Поделись этим...Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedInEmail this to someone