في مجال : الحياة الكنسية — @ 15:00


إحتفلت بطريركية الروم ألاورشليمية يوم الأحد 1 نيسان 2018 بأحد الشعانين الذي يذكرنا بدخول السيد المسيح الاحتفالي إلى أورشليم عندما غادر بيت عنيا قبل الفصح بستة أيام وسار إلى الهيكل فكان الجمع الغفير من الشعب يفرشون ثيابهم أمامه وآخرون يقطعون أغصان الشجر ويطرحونها في طريقة احتفاء به وهم يصرخون (هوشعنا لابن داود مبارك الآتي باسم الرب هوشعنا في الأعالي (مت 21: 9..).

مساء يوم السبت

اقيمت في كنيسة القديسيين قسطنطين وهيلانة في الدير المركزي صلاة الساعة التاسعة الساعة التي فيها نادى ربنا يسوع بصوت عظيم “يا أبتاه في يديك أستودع روحي” وأسلم الروح فانشق حجاب الهيكل من وسطه. ومن هنالك توجه اباء اخوية القبر المقدس الى كنيسة القيامة المقدسة يتقدمهم غبطة بطريرك المدينة المقدسة كيريوس كيريوس ثيوفيلوس الثالث. حيث اقيمت الصلوات والطقوس المتبعة في هذه المناسبة.

يوم العيد

في يوم الاحد, احد الشعانين, ترأس غبطة بطريرك المدينة المقدسة كيريوس كيريوس ثيوفيلوس الثالث صلاة العيد في كنيسة الكاثوليكون في كنيسة القيامة بمشاركة أصحاب السيادة أساقفة وكهنة أخوية القبر المقدس ومن الكنائس الارثوذكسية الاخرى. حضر هذه الصلاة العديد من الزوار المحليين ومن الخارج الذين قدموا من اليونان, روسيا, اوكرانيا, قبرص ورومانيا الذين تواجدوا في المدينة المقدسة ليمتلؤا من نعمة ونور السيد المسيح في هذه الايام المقدسة. وحضر أيضاً القنصل اليوناني العام السياد خريستوس سفيانوبولوس مع مساعديه.

بعد القداس أُقيمت الدورة التقليدية حول القبر المقدس مع حمل سُعف النخيل, وبعدها توجه الموكب البطريركي الى دار البطريركية للتهاني.

مكتب السكرتارية العام – بطريركية الروم الأرثوذكسية

Поделись этим...Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedInEmail this to someone